البنك يدشن مشروع برنامج دعم الشباب الخريجين في العملية الانتاجية

البنك يدشن مشروع برنامج دعم الشباب الخريجين في العملية الانتاجية

11/03/2013 12:00:00 ص

 

دشن بنك التسليف التعاوني والزراعي في الـ9 من مارس بصنعاء برنامج دعم الشباب الخريجين في العملية الانتاجية الممول من صندوق تشجيع الانتاج الزراعي والسمكي.

وخلال التدشين أكد وزير الزراعة والري المهندس فريد مجور أن التنمية الزراعية والسمكية المستدامة أصبحت المفتاح الأساسي الذي تستطيع الدولة من خلاله إحداث انتعاش اقتصادي وتنموي ذاتي ملموس.

وبين ان تمويل تنفيذ المشاريع الصغيرة والبرامج المدرة للدخل في هذا المجال سيسهم في تحسين أوضاع القطاعات الرئيسية في البلاد خاصة في الأرياف والسواحل كونها تمثل أكبر شرائح المجتمع المنتج من حيث العدد.

وأشار وزير الزراعة الى أن القيادة الدولة انطلاقا من استشعارها بأهمية هذا النوع من التنمية عملت على توجيه الحكومة ممثلة بوزارتي الزراعة والري والثروة السمكية لتبني تنفيذ مشروع وطني من الاتفاق على تخصيص مبلغ نصف مليار ريال من أموال صندوق تشجيع الانتاج الزراعي والسمكي كجهة ممولة وبنك التسليف التعاوني والزراعي كجهة مقرضة يتم منح القروض عبر البنك لصغار المنتجين في قطاعي الزراعية والأسماك وتنمية المرأة الريفية والشباب.

من جانبه أشار رئيس مجلس إدارة بنك التسليف التعاوني والزراعي منصر صالح القعيطي الى أن التحديات الاقتصادية المتزايدة التي تواجه البلدان النامية ومنها اليمن هو ارتفاع حدة آثار تدني فرص التشغيل اللازمة في مؤسسات القطاع العام والخاص وفي مختلف قطاعات الاعمال.

وأكد القعيطي ان بنك التسليف يسعى دوما الى تحسين وتوفير جميع السبل الممكنة للوصول الى الهدف الأكبر المتمثل في تحقيق مستويات متنامية للأمن الغذائي في البلاد.

وتطرق الى الانجازات التي حققها بنك التسليف خلال السنوات الماضية ومستوى أدائه للخدمات المصرفية وتحقيق أعلى معدلات النمو في ودائع الجمهور الى جانب اسهاماته في خدمة جميع شرائح المجتمع وتميزه في الأداء والمحافظة على مستواه في القطاع المصرفي بوصوله للمرتبة الأولى ضمن جميع البنوك التجارية.

فيما القى زيد السياني كلمة الخريجين خلال فعالية تدشين مشروع دمج الشباب الخريجين في العملية الانتاجية وكذا حفل توديع الدفعة الواحدة والعشرين من كلية الزراعة جامعة صنعاء، ثمن من خلالها دعم بنك التسليف وصندوق تشجيع الانتاج الزراعي والسمكي للشباب وتشجيعهم في تبني مشاريع انتاجية تصب في رفع مستوى العمل الزراعي.

كما ألقيت عدد من الكلمات من قبل ممثل الصندوق الدولي للتنمية الزراعية في اليمن الدكتورة فتحية بهران ووكيل أمانة العاصمة عمد عبد الفتاح اسماعيل ونائب عميد كلية الزراعة بجامعة صنعاء الدكتور حسن زيد، أشارت الى الدور الايجابي في تبني دعم وتمويل مثل هذه البرامج التنموية التي تمثل توجها تنمويا يلامس احتياجات التنمية في اليمن في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها الوطن.

بعد ذلك جرى تكريم بنك التسليف والصندوق الدولي للتنمية الزراعية " ايفاد " وصندوق تشجيع الانتاج الزراعي والسمكي وممثلين عن الاتحاد الاوروبي، وكذا تكريم الخريجين.

ويعد برنامج دمج الشباب الخريجين في العملية الانتاجية أحد البرامج الوطنية التي تعمل على تحفيز وادخال الشباب الخريجين من الكليات والمعاهد الزراعية والسمكية الذين لم تتوفر لهم فرص عمل بتشجيعهم على إنشاء مشاريع استثمارية صغيرة ومتوسطة في القطاعين الزراعي والسمكي وتدريبهم على اعداد وتنفيذ برامج تخصصية ومهنية تؤهلهم لإدارة مشاريعهم.

ويهدف مشروع البرنامج البالغ تكلفته 500 مليون ريال الى ايجاد فرص عمل دائمة ومستدامة من خلال منح التمويلات اللازمة للشباب الخريجين لإنشاء مشاريع صغيرة ومتوسطة ذات طابع انتاجي.

حضر التدشين والحفل وكيل وزارة التخطيط والتعاون الدولي لقطاع خطط التنمية عبدالله الشاطر ووكيل وزارة الزراعة والري لقطاع تنمية الانتاج الزراعي المهندس عبدالملك الثور ورئيس الاتحاد التعاوني الزراعي محمد بشير وعدد من المسئولين.

أخبارنا

إعلان مناقصه
27/06/2020 12:00:00 ص
إعلان مناقصه
إعلان مناقصه
23/06/2020 12:00:00 ص
إعلان مناقصه
إعلان مناقصه
13/06/2020 12:00:00 ص
إعلان مناقصه